click tracking

معاناة المهاجرين المغاربة باسبانيا تتفاقم والحكومة المغربية مطالبة بالتدخل


معاناة المهاجرين المغاربة باسبانيا تتفاقم والحكومة المغربية مطالبة بالتدخل

مراسلة - عمر الخربوشي

يعيش أفراد الجالية المغربية المقيمة باسبانيا على حال لم يسبق أن شهدته البلاد في السنوات الماضية، فمنذ سنة 2007 والأزمة تزيد من حدتها سنة على أخرى ومشاكل الجالية تتفاقم يوم على يوم.

ومما زاد في تعقيد الأمور هي القوانين الجديدة التي أصدرتها الحكومة الاسبانية عليهم، وفي تصريحات عدد كبير من المهاجرين المغاربة المقيمين بإسبانيا أكدوا أن المستفيدين من المساعدات الاجتماعية أو التعويض عن البطالة يتم منعهم من مغادرة التراب الإسباني نحو بلدهم المغرب بسبب التعويض الذي يتلقونه عن البطالة بهذا البلد، كما أن السلطات الإسبانية المعنية تعمد بعد انقضاء المدة القانونية المحددة للاستفادة من المنحة المذكورة (وهي سنة واحدة)، إلى مطالبة المهاجرينالمغاربة بجواز السفر للتأكد إن كانوا قد غادروا التراب الإسباني ولو ليوم واحد، حيث تطالب آنذاك باسترجاع كل المنح التي تسلمها المهاجر على طول السنة، وهو ما يعجز عن أدائه المهاجرون المغاربة الذين يكونوا قد غادروا إسبانيا لفترة وجيزة لظروف عائلية.

ومن جهة أخرى تم حرمان العديد من أوراق الإقامة ولأسباب عديدة تمت خلاصتها في جملة، وهي العنصرية الاسبانية ضد المغاربة المقيمين بهذا البلد.