click tracking

فتح الناظور يُحْرِج المسؤولين ويستقبل الجيش الملكي بالملعب البلدي ضمن منافسات كأس العرش


فتح الناظور يُحْرِج المسؤولين ويستقبل الجيش الملكي بالملعب البلدي ضمن منافسات كأس العرش
ناظورسيتي - متابعة

أوقعت قرعة دور سُدُس عُشُر كأس العرش برسم الموسم الحالي، فريق فتح الناظور في مواجهة صعبة أمام أحد أعرق الأندية المغربية وأبرزها، نادي الجيش الملكي..

وذكر مصدر من داخل المكتب المُسَيّر للفريق الفتحي، أن المباراة التي ستجرى في الخامس من شتنبر المقبل، سيحتضنها الملعب البلدي بالناظور، بدل ملعب آخر قريب من الناظور..

اختيار الملعب البلدي للناظور لإجراء هذه المباراة الكبيرة، طرح عديد التساؤلات حول مدى صلاحية أرضية ذات الملعب، لاحتضان مباراة من هذا الحجم، خاصة وأن جميع ظروف إجراء المباراة به تبقى غير مناسبة بالكاد.

وقال ذات المصدر المُورِد للخبر، لدى مُهَاتَفَتِه لناظورسيتي، أن إجراء المباراة بالملعب البلدي للناظور، ما هي الا رسالة جديدة لكل المسؤولين والقَيّمين على الشأن الرياضي المحلي من أجل الضغط على صناع القرار بالبلاد وتخريج المركب الرياضي الكبير للناظور الى حَيّز الوجود.

وأضاف ذات المتصل أن أعضاء المكتب المسير للفريق سيستغلون فرصة استقبال النادي العسكري بالملعب البلدي للناظور، لحشد المطالب الداعية الى تمكين أبناء إقليم الناظور من ملعب يليق بسمعة وتاريخ المنطقة في كرة القدم.

هذا ولم يتم الحسم بشكل نهائي من قبل لجان البرمجة التابعة للجامعة الملكية لكرة القدم، حول مكان إجراء المباراة، لكن إصرار مُسَيّري الفتح الناظوري على خوض غمار المباراة بالملعب البلدي سيكون حاسما بنسبة كبيرة.