Souk.nadorcity.com

صور صادمة لقاعة الولادة بالمركز الصحي للدريوش تثير استنكار الرأي العام والمجتمع المدني بالإقليم


 صور صادمة لقاعة الولادة بالمركز الصحي للدريوش تثير استنكار الرأي العام والمجتمع المدني بالإقليم
ناظورسيتي – الدريوش

يعيش المركز الصحي بمدينة الدريوش وضعاً كارثياً بامتياز وحالة استثناء على صعيد مختلف أقاليم المملكة، ومن أجل تقديم صورة حقيقية وموضوعية لقرائنا الكرام تسلحنا في "ناظورسيتي" بمدينة الدريوش بكل ما تمليه علينا المهنة من أخلاقيات وما تقتضيه الموضوعية من تدقيق وتمحيص ونشرنا عبر مراسلة خاصة من طرف هيئة الريف للحقوق والمواطنة التي تسللت إلى دهاليز قاعة الولادة بالمركز الصحي، وتمكنت من الحصول على صور تؤرخ للوضعية المزرية التي تعرفها قاعة الولادة بالدريوش ووقفت أيضا عن كثب على حقيقة ما تتداولته التقارير الحقوقية والجمعوية عن وضع هذا المرفق الصحي.

وإذا كان قسم الولادة مكانا للرأفة والرحمة والأمان بالنسبة للنساء الحوامل، فواقع الحال بالمركز الصحي للدريوش عكس ذلك، فقد تحولت وحدة التوليد إلى مكان نتن وغاص بالأزبال لا يليق حتى بتوليد الحيوانات (أنظر الصور الملتقطة من داخله). وحسب الصور الملتقطة فإن قسم الولادة تحول إلى مكان تهان فيه كرامة النساء الحوامل وتنتهك فيه آدميتهن رغم آلم المخاض.

الصور التي تظهر الوضع الكارثي لقسم الولادة، يطرح أكثر من تساؤل حول موقف مندوبية الصحة بالدريوش وموقعا مما يحدث بقسم الولادة.. وهل حقا ليس لها علم بما يحدث في هذا القسم من تجاوزات خطيرة تهدد صحة وسلامة النساء الحوامل وأطفالهن؟

ولتقريب زوارنا الكرام والرأي العام المحلي من مآل القطاع الصحي بالدريوش وبالمنطقة ككل، نترككم مع هذه الصورة الغنية عن كل تعليق، لقسم الولادة بالمركز الصحي بمدينة الدريوش، مرفوقة ببيان هيئة الريف للحقوق والمواطنة التي تندد بما يعرفه قطاع الصحة بالإقليم من خروقات: