click tracking

صورة مسلحين يحملون علم جمهورية الريف تثير جدلا فايسبوكيا واسعا


صورة مسلحين يحملون علم جمهورية الريف تثير جدلا فايسبوكيا واسعا
ناظورسيتي - متابعة

تم مؤخرا تداول صور لمسلحين يحملون علم جمهورية الريف على موقع التواصل الاجتماعي "الفايسبوك" وتناقلتها مجموعة من المواقع الالكترونية.

وخلفت هذه الصور مجموعة من التعليقات حيث ذهبت بعض المواقع الإلكترونية الى القول أنه بمثابة إعلان عن تنظيم مسلح بالريف خصوصا بعد اللقاء الذي نظم بهولندا مؤخرا حول "استقلال الريف".

وعلمت شبكة دليل الريف من مصدر مطلع أن الأشخاص المسلحين لا علاقة لهم بالريف وأن الصورة التقطتبليبيا وأن وصول علم جمهورية الريف الى المكان جاء عن طريق أحد الأشخاص المنحدرين من الريف والذي سافر الى ليبيا لعلاقته مع التنظيمات الأمازيغية المسلحة هناك.

وتنشط في ليبيا مجموعة من الميليشيات الأمازيغية التي تحمل السلاح من أجل ما يصفها البعض بأنها ثورة ثانية وقامت مؤخرا بالسيطرة على موانئ ومحطات لتصدير النفط احتجاجا على ما يعتبرونه إقصاءا لهم من العملية السياسية وإقصاءا لثقافتهم ولغتهم.