Souk.nadorcity.com

سائق يَنْتَحل شخصية عامل إقليم الناظور للتهرب من مخالفاته في حادثة سير بطريق أركمان


سائق يَنْتَحل شخصية عامل إقليم الناظور للتهرب من مخالفاته في حادثة سير بطريق أركمان
ناظورسيتي - متابعة

أثارت سيارة تابعة لأملاك الدولة، أول أمس الأحد الهلع والفزع في نفوس مستغلي الطريق الرابطة بين الناظور وأركمان، بعد أن أقدمت ذات السيارة على التلاعب بأرواح مجموعة من سائقي السيارات، بتجاوزات خطيرة وسط الطريق وتعريضها لحوادث سير خطيرة..

سيناريو هذا الفعل اللامسؤول بطله رجل كان مرفوقا بمجموعة من النسوة، حيث استغل النفوذ الذي تتمتع به تلك السيارة التابعة لأملاك الدولة، وقام بتجاوزات خطيرة على مستوى طريق تعد من أخطر المحاور الطرقية بالمنطقة جراء حوادث السير القاتلة التي تعرفها.

ولم يبالي السائق بالمخاطر التي يمكن أن تنتج بفعل ممارساته اللامسؤولة.. قبل أن يصدم سيارة بالقرب من قاعة الأفراح (ثسغناس).

الخطير في القضية برمتها أن سائق هذه السيارة أثناء مساءلته عن هويته بعد حادث اصطدامه بالسيارة الأخرى، استشاط غضبا في وجه لائميه على طَيْشه في السياقة، قبل أن يجيبهم على أنه عامل إقليم الناظور.. المعطى تفطن له مجموعة ممن يعرفون شخصيا عامل الناظور، فأجابوه بأن عامل الإقليم، اسمه مصطفى العطار ويعرفونه حق المعرفة، قبل أن ينتفض ذات الشخص المشبوه من جديد ويبدأ في مناورة الحشد المجتمع حوله، بوصف نفسه تارة عاملا بالرباط وتارة عاملا بإحدى أقاليم المملكة.

بعدها.. حلت عناصر الدرك الملكي الى عين المكان، للتقصي في ملابسات حادث السير، وهو ما تجاوب معه عديد المواطنين الذين تواجدوا هناك بضرورة متابعة الشخص المنتحل لشخص عامل إقليم الناظور، وذلك للهروب من تبعات التجاوزات الطرقية التي ارتكبها..

ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه.. من هذا الشخص المجهول الذي حاول الهروب من مقصلة تطبيق القانون عليه، بانتحاله لشخصية عامل إقليم الناظور مصطفى العطار؟