click tracking

رئيس غرفة الصناعة التقليدية بالناظور يمثل من جديد أمام أنظار المحكمة بتهمة تبديد المال العام


رئيس غرفة الصناعة التقليدية بالناظور يمثل من جديد أمام أنظار المحكمة بتهمة تبديد المال العام
ناظورسيتي - متابعة

من المنتظر أن يمثل رئيس غرفة الصناعة التقليدية بالناظور والدريوش، محمد القدوري، أمام أنظار غرفة جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بفاس يوم الثلاثاء المقبل الذي سيصادف الـ 23 يوليوز الجاري، ومعه سبعة من أعضاء الغرفة المهنية، للاستماع إليهم في ملف ما يعرف بتهمة "اختلاس وتبديد أموال عمومية".

وكان قاضي التحقيق في المحكمة ذاتها قد استدعى فيما سبق ستة أعضاء بالغرفة للاستماع الى إفاداتهم بوصفهم شهودا في الملف رقم 409/13 المحال من قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالناظور في 18 فبراير الماضي على غرفة جرائم الأموال بفاس للاختصاص.

وقد جاء تحريك الدعوى، بموجب تعليمات من الوكيل العام بالناظور، وذلك بفتح تحقيق في شأن اتهام ستة أعضاء بغرفة الصناعة التقليدية للرئيس الحالي بالتورط في تلاعبات مالية.

وتشير الشكاية التي توصل بها الوكيل العام في 16 غشت 2010 بالتفصيل الى عدد من الخروقات المنسوبة الى الرئيس خلال الفترة الممتدة من 2006 الى 2010، وهي عبارة عن إنفاقات غير قانونية، ومصاريف مترتبة عن اقتناءات لا تتوفر على أي سند في ميزانية الغرفة، وصفقات غامضة.

وأرفقت الشكاية ذاتها، بـ 25 وثيقة تتضمن على الخصوص صورا لعدد من الفواتير وحوالات للأداء بمبالغ متفاوتة، يعتبرها المشتكون حجة دامغة على تورط رئيس الغرفة في اختلاس وتبديد أموال عمومية.