Souk.nadorcity.com

تنديد برفض تسجيل الأسماء الأمازيغية بالقنصليات المغربية بالخارج


تنديد برفض تسجيل الأسماء الأمازيغية بالقنصليات المغربية بالخارج
ناظورسيتي – يومية المساء

أدان منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب وأوروبا الاستمرار في رفض تسجيل الأسماء الأمازيغية بمصالح القنصليات المغربية بالخارج، على إثر شكاية توصلت بها تنسيقية بلجيكا من مواطن مغربي يشتكي فيها من رفض مصالح القنصلية المغربية ببروكسيل تسجيل اسم ابنته "سيفاو" في دفتر الحالة المدنية، بدعوى أن هذا الاسم غير موجود باللوائح المعمول بها داخل القنصليات المغربية بالخارج.

وفي هذا الصدد، أكدت التنسيقية، في بيان لها، أنها راسلت القنصل العام المغربي ببروكسيل، كما راسلت سفير المغرب ببلجيكا، معبرة من خلال تلك المراسلات عن خيبة أملها الكبرى لاستمرار رفض مصالح القنصليات المغربية بالخارج تسجيل الأسماء الأمازيغية.

ونددت تنسيقية بلجيكا لمنتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب وأوروبا بإرغام الآباء على استبدال أسماء أبنائهم، واعتبرته، على حد تعبيرها، منافيا للمواثيق الدولية لحقوق الإنسان وللدستور المغربي نفسه الذي نص على رسمية اللغة بالأمازيغية، علما أن الإبن "سيفاو" سبق، تضيف التنسيقية، أن سجلته بلدية بروكسيل المدينة بتاريخ 7 يونيو الجاري دون ضجة تذكر.

واستنكرت التنسيقية عدم توصلها بأي جواب عن المراسلات التي بعثت بها الى كل من القنصل العام والسفير رغم مرور حوالي 16 يوما على تلك المراسلات، كما أدانت التنسيقية ما أسمته "الاستخفاف" في التعامل مع مراسلاتها من طرف المسؤولين المغاربة ببلجيكا، مؤكدة وقوفها الى جانب المواطن المغربي حتى تسجيل اسم ابنه سيفاو رسميا في دفتر الحالة المدنية، ووقوفها مع كل ضحايا خروقات حقوق الإنسان بالمهجر.

وهددت التنسيقية بخوض كل الأشكال الاحتجاجية أمام بنايات المؤسسات المغربية بالخارج تنديدا بما وصفته بـ "الاحتقار" الذي يتعرض له المواطنون المغاربة والتعامل الاستخفافي مع قضاياهم.