click tracking

تلاميذ المدارس الإيكولوجية بالناظور في ضيافة planetsolar وأكاديمية الكولف بمارشيكا


تلاميذ المدارس الإيكولوجية بالناظور في ضيافة planetsolar وأكاديمية الكولف بمارشيكا
سعيد ازواغ :

تلبية للدعوة الموجهة الى السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني من اجل مشاركة تلامذة المؤسسات التعليمية التابعة لنيابة التعليم بالناظور في الورشات الترفيهية والرياضية المنظمة من طرف الوكالة مارشيكا ميد تزامنا مع رسو الباخرة planetsolar بالميناء الترفيهي اطلاعيون، نظمت المنسقية الاقيمية لبرامج التربية البيئية تحت اشراف وتتبع السيد النائب الإقليمي للوزارة ورئيس المصلحة التربوية وتنشيط المؤسسات التعليمية وبدعم من الوكالة مارشيكا ميد سلسلة من الزيارات امتدت من 9 الى 14 يوليوز لفائدة المدارس الخصوصية و 14 مدرسة عمومية مطلة على البحيرة والمنخرطة في برنامج المدارس الايكولوجية الذي تشرف عليه مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة والتي تترأسها سمو الأميرة للاحسناء، كما استفاد من هذه التظاهرة طلبة المدارس التحضيرية بثانوية عبد الكريم الخطابي ومديرات ومديرو المؤسسات التعليمية ومنسقو الأندية البيئية بهده المؤسسات إضافة إلى موظفي نيابة التعليم بالناظور وممثلي لجمعية التعاون المدرسي. شمل برنامج الزيارة:

1. الاطلاع على مختلف الانجازات التي تمت حول البحيرة مارشيكا منذ إنشاء الوكالة مارشيكا ميد، ويتعلق الأمر بفتح الممر المائي "بوقانة" بين البحيرة والبحر الأبيض المتوسط وتحويل مطرح نفايات غسل معدن الحديد إلى أكاديمية للكولف وميناء ترفيهي ثم تحويل أحواض محطة معالجة المياه العادمة بحي شعالة إلى أكبر محمية للطيور بالبحر البيض المتوسط إضافة إلى بناء محطة جديدة لمعالجة المياه العادمة ببوعرك وبناء مطرح للنفايات الصلبة إضافة إلى وضع حاضنات للأسماك "biohut" بالميناء والتي تعد أول تجربة علمية بالمغرب وفي البحيرة للمحافظة ورعاية صغار الأسماك.

2. زيارة الباخرة planetsolar، اكبر باخرة تعتمد على الطاقة الشمسية في تحركها، وتتبع شروحات طاقمها حول تاريخها وإمكانياتها ودورها الجديد في البحت العلمي بعد أول رحلتها حول العالم اعتمادا على الطاقة الشمسية فقط.

3. الاستمتاع بجولة بحرية على من قوارب شراعية بمساعدة المؤطرين وتحت مراقبة امن الميناء.

4. التمرن على رياضة الكولف، بإشراف أطر متخصصة والاستمتاع بالتنقل والعدو على بساطه الاخضر،

5. توزيع مشروبات وهدايا تذكارية على التلاميذ والتلميذات من تحضير الوكالة.

مرت هذه الأيام في جو من الجدية والمسؤولية، وقد استفاد و استمتع التلاميذ ومرافقوهم من مختلف الأنشطة التي سهر اطر الوكالة على نجاحها بتفان. وقد تركت هذه الأنشطة صدا طيبا في نفوس التلميذات والتلاميذ والمشاركين على السواء.

وللتذكير، فقد تم تمت زيارة نفس الموقع من طرف الصحفيين الشباب من أجل البيئة المتوجين جهويا ووطنيا سنة 2014 يوم 5 يونيو ضمن الاحتفالات باليوم العالمي للبيئة.