Souk.nadorcity.com

تساقطات الأمطار تدفع سكان "شَعّالَة" للاعتصام وقطع الطريق البَحْري بالناظور


تساقطات الأمطار تدفع سكان "شَعّالَة" للاعتصام وقطع الطريق البَحْري بالناظور
ناظورسيتي – علاء الدين بنحدو

تجمهر حشد مهم من سكان حي شَعّالَة بمدينة الناظور، عشية يوم أمس الثلاثاء، للتظاهر والاحتجاج على ما آلت إليه الأوضاع البنيوية بذات الحي الهامِشِي، المعهود هيكلته وتهيئته لوكالة "مارتشيكا"..

وقد دخل سكان ذات الحي في وقفة احتجاجية واعتصام بالطريق البحري للكورنيش المتاخم لحَيّزِهِم السكني، وذلك قصد التعبير عن حَنَقِهم وغضبهم الكبير إزاء تأخر إصلاح الحي، الذي نالت منه التساقطات المطرية الصيفية التي اجتاحت مياهه مساكن عديدة بـ "شعالة"..

واعتبر القاطنون بالحي تعرضهم لسيل من المياه الأمطار الجارفة التي صبت من جميع الأحياء المدينة نحو "شعالة"، أمرا مُخْزِيًا للمسؤولين والقائمين على تدبير الشأن المحلي، وحملوا مسؤولية الوضع الكارثي الذي يعيشون على وقعه منذ مدة ليست بالقصيرة، للمجلس البلدي للناظور ولوكالة "مارتشيكا".

هذا وتميزت وقفة السكان المحتجين بدخولهم في مواجهات مع سائق سيارة مدنية رباعية الدفع، حول اجتياز الحاجز البشري الذي أعاق حركة السير والجولان بالطريق البحري عُنْوَة، قبل أن يُقْدِم على إشهار السيف في وجه المحتجين الذين بادَلُوه برَشْقِه بالحجارة وتكسير زجاج سيارته.

وبعد مخاضٍ عسير وتدخلات من رجال الأمن والسلطة، تم إقناع المحتجين بالعُدُول عن احتجاجهم المَانِع للتّحَرك المُرُوري، مقابل تخصيص جَرّافة لجرف التربة ومياه الأمطار التي أتت على منازل حي شَعّالة بالكامل.