Souk.nadorcity.com

النقابة الوطنية للتعليم تهاجم نيابة التعليم بالناظور


النقابة الوطنية للتعليم تهاجم نيابة التعليم بالناظور


تقرير إخباري

كسرت النقابة الوطنية للتعليم رتابة العمل النقابي بوقفة احتجاجية بمشاركة أجهزتها المحلية والإقليمية، بعد نشرها لبيان ناري كشفت فيها عن المستور فيما جرى من الأمور بنيابة الناظور.

النائب الإقليمي ورؤساء المكاتب إضافة إلى المصلحة المالية كانوا جميعا على مقصلة الشعارات والفضح والتعرية للتدبير السيئ الذي شهدته النيابة في بحر شهر شتنبر الماضي .

التعيين الفضيحة لزوجة قائد بمدرسة الفتح، والمعاملة المرنة مع زوجة قائد المقاطعة الثانية الذي غادر إلى تمارة رفقة زوجته تاركة تلامذتنا بدون تحصيل بعد أن قدمت شهادة طبية مزورة، إقصاء أساتذة يحملون إطار التعليم الثانوي واستبدالهم بأساتذة الابتدائي أو الإعدادي كما هو حال التربية الإسلامية بثانوية التميز أو علوم المهندس بثانوية حسان ينضاف إلى ذلك الهدر الكبير لزمن التمدرس في العديد من الأقسام بسبب عدم الالتحاق وتحدي النيابة وغياب البديل ، <ابن الهيثم ، زغنغن ، بني انصار بني شيكار ، الحرشة ....>العجز التام على تطويع زايو في كل من علال الفاسي وعبد الخالق الطوريس ...

عجز النيابة على إيجاد موارد بشرية لكل من إعدادية حاسي بركان ولهدارة ، وانصياعها لضغوط السلطة زاد الأمر استفحالا فعين أستاذ الابتدائي المجاز في التربية الأسلامية لتدريس الرياضيات ، وطلب من البعض تدريس ما لا يفقه فيه شيئا.وهو الأمر الذي يطرح تساؤلا كبيرا على طبيعة التكوين الفكري لمدبري الشأن التعليمي بالأقليم.

أمام هذا الوضع يقف النائب الإقليمي في حيرة من أمره ، عندما يجد نفسه بين مطرقة القضايا الكبرى والغيابات المستديمة لبعض رؤساء المكاتب بحجة ضغط الحضور أو أغراض شخصية وهي في الأصل احتساء كؤوس شاي بعيدا عن جحيم الزيارات المكثفة للنيابة.

إن وقفة النقابة الوطنية للتعليم اليوم هي وقفة إنذارية لما يشهده التدبير المالي السيئ في النيابة وممارسة أسلوب التقية في تدبير ملف الأعوان والتعويضات من تمييز سلبي بين الموظفين.ورفض للأستقواء المغلوط بالمذكرة الإطار لتوزيع الفائض.