Souk.nadorcity.com

المُتّهمةُ بممارسةِ الدّعارة بترقّاع تكشفُ حقائقَ مثيرةً وتبرّئ نفسها من تورّطها كضحية عمل مقصود


المُتّهمةُ بممارسةِ الدّعارة بترقّاع تكشفُ حقائقَ مثيرةً وتبرّئ نفسها من تورّطها كضحية عمل مقصود
عبد الكريم هرواش | إلياس حجلة

قالتِ المتّهمةُ الرّئيسة بممارسةِ الدّعارة بحي ترقّاع إنّها بريئة منْ كلّ الضجّة التي أثيرتْ حول كونها تنشّطُ في الدّعارة، وتستغلّ البيت الذي تكتريه من صاحبِ العمارة في أنشطة مشبوهةٍ، واعتبرتها باطلة ولا تستندُ إلى أيّ حُجج ثابتة.

وأضافت المتحدّثة في تصريحٍ لها لـ"ناظورسيتي" قائلة إن رجال الشّرطة وقفوا على حقيقة براءتِها، ولم تتّهمها لكونها بعيدةً كل البعدِ عن هذه التّهمِ التي تورّطت فيها في إطار عمليّة مفبكرة كشف عنها فيديو قام صاحبه بتصوير مشاهد نسبها إلى بيتها، من قبيل ممارسة الدعارة وشرب الخمور، وهي أمّ لأطفال وتشتغل في الخياطة من أجل أبنائها.

وفي سؤال حول سبب تعمّد توريطها في هذه القضيّة من خلال فيديو خلق ضجّة إعلامية كبيرة بمدينة الناظور وخارجها، أجابت أن "الشخص المعنيّ كان يريد إقامة علاقة معها، فشكّل رفضُها هاجسَ انتقام منها في نفسه بهذه الطّريقة، حسب اعترافها وكشفها للحقيقة."

وتطالب المعنيّة بالأمر تبرئتها بالكامل وإنصافها من جرّاء من لحق بها من أضرار ماديّة ومعنويّة، وتصحيح صورتها لدى الرّأيِ العام لمعرفته الحقيقة وإبعاد التصوّر المغلوط لنشاطها في الدّعارة.