Souk.nadorcity.com

الكسّابة يلهبون أسعار الأغنام في اليوم الأخير والمتسوقون يدفعون إجبارا الزيادة المفروضة لاقتناء الأضحية


الكسّابة يلهبون أسعار الأغنام في اليوم الأخير والمتسوقون يدفعون إجبارا الزيادة المفروضة لاقتناء الأضحية
ناظورسيتي | فريد البقالي

تفاجأ المواطنون من ساكنة مدينة الناظور الذين فرضت عليهم طبيعة العمل تأجيل اقتناء أضحية العيد إلى يوم الثلاثاء 15 من شهر أكتوبر الجاري، بارتفاع أسعار الأغنام الذي فرضه الكسابة الذين استغلوا الضرورة الملحة للمواطنين لاقتناء أضحية العيد في هذا اليوم الأخير قبل حلول يوم عيد الأضحى المبارك.

ودفع المتسوّقون زيادات استنزفت جيوبهم لإدخال بهجة العيد على ذويهم، حيث وصل ثمن الأضحية في مختلف الأسواق الناشطة لهذا اليوم الأخير إلى أكثر من 5000 درهم لكبش لم يتعلم حتّى "الصياح"، حسب شكوى أحد المتسوّقين الذي اقتنى أضحيته بثمن زائد على الأسواق السابقة.

وقد استغل الكسابة هذا اليوم الأخير، حيث كان مفروضا على الجميع شراء أضحية العيد ومستلزماتها، ليتصرفوا في الأثمان على هواهم، وليس في وسعهم ما يخسرونه، فإذا لم يبيعوا هذه الأكباش في هذا اليوم الأخير، أُرجعت إلى حظيرتها في انتظار من يدفع ثمنها لشرائها للأعراس أو المناسبات الأخرى.