Souk.nadorcity.com

الطفلة هاجر المقاوم صوت رنان بتمسمان ... تحتاج لمن يصقل موهبتها في تجويد القرآن الكريم


الطفلة هاجر المقاوم صوت رنان بتمسمان ... تحتاج لمن يصقل موهبتها في تجويد القرآن الكريم
مكتب ناظورسيتي - تمسان | توفيق بوعيشي

"شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان"... تتلو على مسامعنا الطفلة هاجر المقاوم ذات ال11 ربيعا بصوتها الملائكي العذب آيات من الذكر الحكيم وهي جالسة بين أقرانها في الكُتَّابْ المسجد الكبير بكرونة.

وجه بشوش وعينين ثاقبتين تمعن بهما النظر إلى اللوح المخطوط بآيات قرآنية للحفظ، تجلس هاجر المقوم أمام الفقيه المشرف على الكُتَّابْ وتنصت لها بإمعان وهو يبدي لها ملاحظات ونصائح حول قراءتها ويعلمها رفقة زملائها قواعد ترتيل كتاب الله ... حيويتها ونشاطها الدائم بين زملائها في الكُتَّابْ لا يوحي بان خلف هذا الشغب الطفولي صوت رنان عذب تطرب بها آذان المستمعين كل ما تلت بمزامير حنجرتها الصغيرة آيات من الذكر الحكيم.

هاجر المقاوم التحقت بالكُتَّابْ منذ بضعة أشهر وتحاول جاهدة تعلم قواعد التجويد وحفظ كتاب الله. تقول هاجر لناظورسيتي: "التحقت بالكُتَّابْ بداية هذه السنة وأخصص وقت فراغي لحفظ القرآن الكريم وتعليم قواعد ترتيله والحمد لله الآن حفظت مجموعة من السور ... يعجبني كثيرا صوت المقرئ محمد محمود الطبلاوي واستمع لقراءاته منذ ان كنت صغيرة ...تمنياتي الآن أن أوفق في إتمام حفظ كتاب الله تعالى كاملا".

الطفلة هاجر المقاوم موهبة صاعدة في تجويد قرآن الكريم تحتاج فقط الى من يصقل موهبتها ... نتمنى أن يلتف إليها القائمين على الشأن الديني بالمنطقة كي لا تضيع موهبتها المكتشفة، في غياهب النسيان.