Souk.nadorcity.com

الخنازير تغزو عددا من المقابر بالحسيمة وتعبث برفات الموتى


الخنازير تغزو عددا من المقابر بالحسيمة وتعبث برفات الموتى
ناظورسيتي - نقلا عن جريدة الأخبار

تعرضت عددا من القبور التي تضمها مقبرة بالجماعة القروية النكور (أمنوذ) التابعة لإقليم الحسيمة، للنبش والتخريب من طرف قطعان من الخنازير البرية المنشرة بكثرة بالمنطقة المذكورة، وعددا من المناطق القروية الأخرى، وذلك حسب ما عملته "الأخبار" من مصادر مطلعة من عين المكان، مضيفة (المصادر) أن عددا من هذه القبور التي تعرضت للنبش، استخرجت بعض الأطراف من رفاتها، وأنها باتت مكشوفة للعيان، في ظل عدم اتخاذ الإجراءات الضرورية اللازمة في مثل هذه الحالات، من طرف السلطات المحلية والمصالح الإقليمية التابعة لوزارة الأورقاف، بصفتها الوصية على تنظيم والاعتناء بالمقابر.

وفي تصريح لهم لـ"الأخبار" عزا عدد من سكان منطقة "أمنوذ" سبب تعرض هذه القبور للتخريب، إلى عدم توفر المقبرة وغيرها من المقابر الأخرى بنفس المنطقة، على سياج حائطي يقيها من هجمات الخنازير، وغيرها من الحيوانات التي قد تكون مصدرا لمثل هذه الحالات من التخريب، بالإضافة إلى "غياب أية مبادرة لصيانة وتهيئة هذه المقابر، على الأقل احتراما لحرمة الموتى"، حسب ما جاء في تصريحات سكان المنطقة.

وفي سياق متصل، علمت "الأخبار" أن عددا من سكان منطقة "أمنوذ" سيتم إعداد عريضة استنكارية تضم عددا من توقيعات المواطنين، سيتم رفع نسخ منها إلى محمد الحافي واي جهة تازة الحسيمة تاونات جرسيف، ومندوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية بإقليم الحسيمة، قصد التدخل العاجل لإيجاد حل يضع حدا "لغزوات" الخنازير على المقابر.

جدير بالذكر أن هجمات الخنازير لم تقتصر فقط على تخريب المقابر، بل طالت أيضا عددا من الحقول والضيعات الفلاحية بعدد من المناطق الأخرى بإقليم الحسيمة، مما خلف إتلاف العديد من المحاصيل الزراعية.


ويأتي هذا في تزايد أعداد الخنازير وتكاثرها، ومنع استعمال السلاح الناري ضدها تحت طائلة التعرض لعقوبات قانونية.