click tracking

اتهامات للخلفي بالإقصاء الممنهج للإعلام الأمازيغي ضمن وفد إعلامي متوجه لأوروبا


اتهامات للخلفي بالإقصاء الممنهج للإعلام الأمازيغي ضمن وفد إعلامي متوجه لأوروبا
ناظورسيتي | اسماعيل الجراري

نظمت وزارة الإتصال رحلة إعلامية إلى دول الإتحاد الأوربي للمرة الثانية ضم كل فوج 17 إعلاميا ينتمون لمختلف الجرائد والمنابر الإعلامية ذات الصبغة القانونية والمعترف بها، وذلك بهدف التعرف على قضايا الإتحاد الاوروبي من جهة والتعريف بقضايا المملكة المغربية من جهة أخرى، بالإضافة إلى التواصل والتكوين حسب قرار وزير القطاع مصطفى الخلفي .

وكان عقب قرار وزارة الإتصال وجهت إتهامات لمصطفى الخلفي وزير الإتصال المتحدث باسم حكومة بنكيران، بنهج معايير إنتقائية وتفضيل منابر على أخرى وجرائد على نظيراتها، وكذا الإقصاء الممنهج للإعلام الأمازيغ لكون الوزارة حددت كفة التنوع بين ناطقة بالعربية والفرنسية فقط وإقصاء الأمازيغية من كفة التنوع .

تجدر الإشارة إلى أن مصطفى الخلفي أكد على أن وزارته عازمة على تنظيم رحلة ثالثة تضم فوجا أخر مكونا من 17 صحفيا أخرين غير الذين سبق لهم أن مثلوا مشاربهم الإعلامية في الفوج الأول والثاني، فيطرح السؤال التالي : هل الخلفي سيبطل الإتهامات والإنتقادات الموجهة لوزارته ويدرج ضمن الفوج الثالث الذي يعتزم إرساله في رحلة شهر نونبر المقبل الإعلام الأمازيغي ؟