Souk.nadorcity.com

ابتداء من الاثنين المقبل الولوج إلى مليلية المحتلة سيكون أسهل عبر عملية تنظيم حركة المرور بمعابرها الحدودية


ابتداء من الاثنين المقبل الولوج إلى مليلية المحتلة سيكون أسهل عبر عملية تنظيم حركة المرور بمعابرها الحدودية

ناظورسيتي | متابعة

عقد مندوب الحكومة المحلية لمدينة مليلية المحتلة السيد عبد المالك البركاني لقاء مع رؤساء الشرطة الوطنية والشرطة المحلية والحرس المدني لتنسيق وترتيب حركة السير بالمعابر الحدودية، إذ ستشهد هذه الأخيرة يوم الإثنين المقبل انطلاق أشغال تنظيم حركة المرور لتفادي المشاكل التي تتخبط فيها حاليا.

وتسعى هذه العملية التنظيمية إلى الحد من الهجمات التي يتعرض إليها الحرس المدني الإسباني من طرف بعض المواطنين المغاربة الذين يستغلون ذات المنفذ من أجل إخراج السلع الإسبانية في إطار ما يسمى بالتهريب المعيشي، والتي يعود سببها الأول إلى الفوضى والعشوائية في عملية الخروج والدخول، حيث تتصادف أفواج المهربين مع العشرات من السيارات والمشاة مما يعرقل ذلك حركة السير، وينتج عنه دخول بعض المواطنين في مناوشات مع الحرس الحدودي تصل في بعض الأحيان إلى تبادل الرشق بالحجارة مما يهدد سلامة رجال الأمن الإسباني، بالإضافة إلى منعهم من الدخول عند الاكتظاظ.

وستشمل هذه العملية إعادة الهيكلة عبر تخصيص معبر "باريوتشينو" لناقلي السلع والبضائع، في حين معبر بني أنصار سيخصص للسيارات والمشاة، الشيء الذي سيساهم بشكل كبير في الحد من الفوضى التي تشهدها المعابر الحدودية.

وحسب تصريحات بعض المواطنين الذين يشتغلون في التهريب المعيشي أكدوا أن هذا الحل لا يناسبهم وذلك نظرا للصعوبات التي سيواجهونها في التنقل إلى معبر باريوتشينو لإخراج السلع والبضائع.

المصدر : مليلية هوي