click tracking

أعوان سلطة بزايو يتهمون مدير شركة العمران بـ "التحايل" في توفير الوثائق القانونية لتجزئة بالمدينة


أعوان سلطة بزايو يتهمون مدير شركة العمران بـ "التحايل" في توفير الوثائق القانونية لتجزئة بالمدينة
ناظورسيتي - محمد العلوي

استفسر بعض أعوان السلطة بزايو يومه الجمعة 12 شتنبر الجاري، خلال نصب خيمة شركة العمران للإشهار قرب بلدية المدينة حول تماطل مسؤولي الشركة المذكورة، بعد الوعود التي أعطيت لهم خلال تقديمهم طلب الحصول على السكن الاقتصادي في تجزئة العمران التابعة لباشوية زايو، وهو ما نتج عنه تفاجئ المستفدين من ما أسموه بـ "أكاذيب مدير الشركة المذكورة" رغم أنهم تسلموا إشعارا من الشركة عن طريق باشوية زايو من أجل الاستفادة تحصلت "ناظورسيتي" على نسخة منه.

وفي تصاريح لأعوان سلطة خصوا بها ناظور سيتي، أكدوا أنهم تقدموا بطلب الحصول على سكن اقتصادي في تجزئة العمران التابعة لباشوية زايو في غشت 2011، حيث أدلوا بجميع الوثائق الضرورية من أجل الاستفادة من الشقق، لكن وبعد مراسلتهم يضيفون في تصريحاتهم، أشعروا من طرف الشركة المذكورة ببيان لرقم الشقق وكذا المستفدين منها.

ورغبة منهم في تحويل مبلغ الشقق الى حساب الشركة فوجئوا برفض مسؤولي العمران رفضا قاطعا تسليمهم الوثائق التي تثبت حق التملك، وبناءا على هذه الخروقات التي قامت بها شركة العمران والتي تبين من خلال تماطلها.. حاول المعنيون بالأمر الاتصال بمديرها الذي أدلى لهم بالتصريح التالي: "أن شركة العمران ليس لها تحفيظ للأرض ولا رخصة السكن بزايو مما يستحيل معه تسليم الوثائق والمفاتيح أو الاستفادة من الشقق".